محاسبة مالية

ما هي مبادئ المُحاسبة؟

مبادئ المُحاسبة هي المبادئ التوجيهية والقواعد الأساسية العامة التي يجب على الشركات العمل بها واتباعها عند الإفصاح عن المعلومات العامة وجميع الحسابات الخاصة بها، وبالرغم أنه لا يوجد مبادئ محاسبة مقبولة على المستوى العالمي حاليًا، إلا أنه هناك مجموعة من القواعد المحاسبية والأطر التي تعمل على تحديد الهيئة المعيارية، وتُعد المبادئ المحاسبية الأكثر شيوعًا هي المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية للمملكة المتحدة GAAP.

ما هي مبادئ المُحاسبة؟

هناك العديد من مبادئ المُحاسبة الرئيسية والتي تم إدراجها تحت GAAP وأبرزها ما يلي:

مبدأ التكلفة التاريخية

ويقضي هذا المبدأ بأن التقييم الأمثل للموجودات في المنظمة يتم من خلال قياس كلفتها تاريخيًا، وهو ذلك المبلغ النقدي الذي تم دفعه من أجل الحصول عليها عند اقتنائها.

مبدأ الاعتراف بالإيراد

مبدأ تحقق الإيراد “Revenue Realization”، المقصود بالإيراد هو الدخل الذي يتم الحصول عليه نتيجة لبدء المنشأة بممارسة أنشطتها.

ومتى يتحقق الإيراد؟ يتحقق في حالة كان هناك ما يؤكد أن هذا المشروع سوف ينتج عنه منافع اقتصادية مع إمكانية تحديد قيمة تلك المنافع، وبشكل عام يتم الاعتراف بالإيراد وفقًا للمعايير التالية:

  • أساس الإنتاج: وهذا الأساس يناسب المنشآت التي تقوم بممارسة أنشطة على مدى طويل كشركات المقاولات؛ حيث أن الاعتراف بالايراد يتم من خلال النظ[ر إلى المستوى الذي وصل إليه النشاط في تاريخ الميزانية.
  • أساس البيع: ويتم الاعتراف بالايراد هنا في حال قامت المنشأة بتحويل العوائد الأساسية والمخاطر الخاصة بملكية السلع إلى المشتري، مع إمكانية تحديد القيمة المرتبطة بالايراد وقياس قيمة الإيراد بدقة.
  • الأساس النقدي: ويناسب هذا الأساس منشآت المهن الحرة، وفيها يكون أمر القيام بالخدمة قد يلي دفع المقابل أو يسبقه.
  • أساس الاستحواذ: ويناسب الإيرادات الخاصة بالاستحواذ على الأصول قبل أن يتم بيعها أو التصرف فيها.

مبدأ المقابلة

يتم وفق هذا المبدأ المُحاسبي مقابلة المصروفات بالإيرادات وفقًا لأساس الاستحقاق المُحاسبي؛ حيث يتم الاعتراف بالإيراد سواء كان مقبوضًا أو مستحق القبض فيما بعد، وبالمصروف سواء كان مستحق الدفع أو مدفوعًا.

الحيطة والحذر

وهو إحدى مبادئ المُحاسبة الذي مفاده أن المحاسب يكشف عن الخسائر ويتوقعها قبل تحققها لكنه لا يفعل ذلك في حال احتمالية تحقيق الأرباح، كما يسمى هذا المبدأ بمبدأ التحفظ.

مبدأ الإفصاح التام “Full Disclosure

ويقصد به أن تكون القوائم المالية المنشورة تتتضمن جميع المعلومات اللازمة والتي يحتاج إليها مستخدمي تلك القوائم لمساعدتهم على التفسير.

وبالتالي يجب أن تكون كافة العناصر المكونة لتلك القوائم تم فصلها أو الدمج بينها بشكل صحيح، وبالرغم من أن المقاييس المحاسبية تتطلب أن تكون القوائم المالية متضمنة لعدد من الإفصاحات إلا أنه يجب أن تكون كل منشأة تمتلك من المرونة ما يجعلها تحدد الطريقة المناسبة لعرض المعلومات في القوائم المالية.

الاستمرارية أو الثبات “Consistency Principle

وهذا المبدأ من مبادئ المُحاسبة يقصد به الاستمرار من فترة لأخرى في تطبيق الإجراءات والقواعد المحاسبية، وذلك بحيث يتم بسهولة إجراء المقارنة بين الفترات المحاسبية، وهذا المبدأ لا يعني عدم القدرة على التغيير في القواعد المحاسبية الذي يتم اتباعها، وإنما يمكن إجراء التعديل اللازم بشرط ذكر سبب التعديل والافصاح عنه.

مبدأ الأهمية النسبية “Relative importance

وهنا يجب أن يكون الجهد الذي يقوم به المحاسب في القياس وفق لـ مبادئ المُحاسبة يتناسب مع درجة أهمية العنصر الذي سيتم قياسه، وتُعد المعلومات ذات أهمية نسبية في حال كانت خطوة حذفها ستؤثر على القرارات الاقتصادية المتخذة بالاعتماد على القوائم المالية.

مبدأ الموثوقية

وهذا المبدأ يتم استخدامه كمبدأ توجيهي ليتم من خلاله تحديد المعلومات المالية التي يجب الإفصاح عنها في حسابات الشركة.

مبدأ الوحدة النقدية

وفقًا لهذا المبدأ يجب على المؤسسات الحرص فقط على تسجيل المعاملات التي يمكن التعبير عنها من خلال وحدة العملة المستقرة.

مبدأ الجوهرية

مبدأ الجوهرية من مبادئ المُحاسبة وفيه يتم اعتبار العنصر مادي إذا كان سيؤثر على قرار الفرد الذي سيقوم بقرائة معلومات الشركة المالية، وينص هذا المبدأ على أن المحاسبين يجب أن يحرصوا على تضمين كافة البيانات وجميع المواد والمعلومات في التقرير المالي والإفصاح عنها.

مبدأ استقلالية الممارسات

هذا المبدأ المحاسبي يتطلب ربط قانون المحاسبة بالسنة المالية التي يحدث فيها، والسنة المالية يتم فيها إنشاء حساب سنوي مع نهاية العام نفسه، وذلك بمعنى أنه يتم وضع فواتير العميل وفواتير المورد بالسنة المالية المقصودة، وذلك بغض النظر عن إذا كان التاريخ المدون يتوافق مع عملية الشراء أو توفير خدمة تم الحصول عليها خلال السنة المالية السابقة، بمعنى أن هذا المبدأ يتطلب الاعتراف بالفاتورة لمرة واحدة فقط.

مبدأ عدم التعويض

هذا المبدأ يحظر من دمج الأصول وعناصر المطلوبات بما في ذلك (المستحقات، المنتج، الديون، المصروفات)، كذلك يحظر دمج المصروفات والإيرادات في بيان الدخل.

الفروض المحاسبية

الفرض المحاسبي يُعد عنصر أساسي وضروري لاستخراج المبادئ المحاسبية، وتلك الفروض لا تحتاج إلى دليل أو برهان، ويوجد 4 فروض في المحاسبة تتمثل في النقاط التالية:

  1. فرض الوحدة المحاسبية المستقلة والذي يقصد به أن المنظمة وحدة مستقلة يتم فيها الفصل بين المعاملات التي تخص المنظمة، وتلك التي تخص مُلاَّكها، حيث يمثل كل منهما كيانًا اعتباريًا مستقلاً عن الآخر.
  2. فرض الإستمرارية ويقصد به أن المؤسسة مستمرة في القيام بعملها لوقت غير محدد ما لو يوجد ما يثبت العكس، وهذا يدل على أن المؤسسة قد تم تأسيسها بهدف الاستمرار.
  3. فرض وثبات وحدة النقد ومن خلال هذا الفرض يتم قياس النشاط الاقتصادي للمنظمات بالعملة النقدية وهي الدولار الأمريكي.

ملخص مبادئ المُحاسبة المالية

في النهاية نستطيع القول أن علم المحاسبة المالية يعتمد كليًا على أساسيات المحاسبة المالية وذلك وفقًا على استخدام مبادئ المُحاسبة، وذلك عن طريق تحليل الفروض والبيانات التي تم استخدامها للمدخلات المالية ليتم الحصول على بيانات وتقارير مالية تستطيع من خلال المنشأة القيام بعملية المعالجة بحيث تتمكن من اتخاذ قرارات مالية سليمة وصحيحة بمنتهى الشفافية والدقة، مما يعبر عن المنشأة بشكل صادق.

الأسئلة الشائعة

ما هي المبادئ المحاسبية وما المقصود؟

المبادئ المحاسبية يقصد بها المبادئ والقواعد المتعارف عليها والتي لاقت تأييد وقبول عام، ويتم الرجوع إليها والاعتماد عليها في قياس العمليات المالية وتسجيلها، وكذلك طريقة الإفصاح عنها في القوائم المالية.

ما هي أهم مبادئ المُحاسبة؟

تتمثل أهم مبادئ المُحاسبة فيما يلي:
مبدأ القياس الفعلي.
مبدأ مقابلة الإيرادات بالمصروفات.
مبدأ تحقق المصروفات.
مبدأ تحقق الإيرادات.

ما هو الفرق بين المبادئ المحاسبية والفروض المحاسبية؟

المبادئ والفروض كلها عبارة عن قوانين محاسبية ملزمة في حالة عدم تواجد ما يتعارض على تطبيق أي جزء منها، وقد تتعارض المبادئ مع بعض، ولكن الفروض لا يمكن أن يحدث تعارض فيها بينها لأنها في الغالب تتعلق بالسياسات.

ماذا تعني المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية؟

المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية (IFRS) وهي عبارة عن مجموعة من المعايير المحاسبية والتي تحكم كيفية الإبلاغ عن أنواع معينة من المعاملات والأحداث في البيانات المالية، ولقد تم تطوريرها من خلال مجلس معايير المحاسبة الدولية (IASB).

والآن الخطوة التالية هي معرفة ما هو الحساب المدين والحساب الدائن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى